حقوق الانسان تحذر من الانفلات الامني الذي يؤدي الى الفوضى في ذي قار

حذرت مفوضية حقوق الانسان، الاحد، من الانفلات الامني الذي يؤدي الى الفوضى في ذي قار، فيما جددت دعوتها لرئيس الوزراء بتولي الموقف الأمني في المحافظة.

وقالت المفوضية في بيان تلقت أخبار العراق، نسخة منه “ندين حالة الانفلات الامني التي تعيشها محافظة ذي قار والتي أدت بدورها لتفاقم التصادمات بين المتظاهرين والقوات الامنية، مما اسفر عن إستشهاد احد افراد القوات الامنية واصابة (١١١) من المتظاهرين والقوات الامنية، نتيجة استخدام الرصاص الحي والحجارة والادوات الجارحة”.

 
وحذرت المفوضية من “ان إستمرار الانفلات الامني وعدم معالجة المشاكل المتفاقمة وعدم قيام الحكومة والمؤسسة الامنية والمتظاهرين بدورهم وبشكل عاجل في حفظ الامن والامان، سيؤدي بالنتيجة الى الفوضى واستمرار سقوط كم كبير من الضحايا”.
 
وجددت المفوضية دعوتها “لرئيس الوزراء بتولي الموقف الأمني في المحافظة واتخاذ الإجراءات العاجلة لإيقاف نزيف الدم وبسط الأمن وايقاف الانفلات الامني فيها”.

يمكنكم متابعة آخر الاخبار على قناة التليكرام
@akhbar_iq