توضيح لوزارة الصحة عن حادثة مدينة الطب

{بغداد: أخبار العراق} اصدرت وزارة الصحة، الجمعة، بيانا بشأن حادثة مدينة الطب.

وذكرت في بيان تلقت وكاة {أخبار العراق} نسخة منه اليوم “بعد ان اسهم ابطال الجيش الابيض وبكل همة وشجاعة وتحدي في مواجهة جائحة كورونا حيث فقدنا زملاء اعزاء علينا خلال هذه المواجهة الشرسة وفي الوقت الذي يفترض به تقدير هذه الجهود الجبارة التي تقوم بها الكوادر الطبية والصحية خلال هذه المرحلة الدقيقة التي يمر بها بلدنا العزيز”.

واضاف “حدث حادث مؤسف في مستشفى الشهيد غازي الحريري للجراحات التخصصية بمدينة الطب حيث تم الاعتداء على طبيبة مقيمة دورية ادى الى اصابة لها خلال فترة تواجدها في احدى طوابق المستشفى اذ قام المعتدي الذي دخل للمستشفى وحسب ما اظهرته كاميرات المراقبة حاملا اوراق وتحاليل لانتحال صفة مراجع بمحاولة منه للسرقة من غرفة الطبيبة المقيمة خلال فترة مغادرتها للغرفة الا انه عند عودة الطبيبة لمكانها قام باستخدام آلة جارحة ادت الى احداث اصابة للطبيبة المقيمة.
وبين انه “تم تنفيذ اجراءات عاجلة جدا بين المستشفى ومركز شرطة مدينة الطب من خلال اغلاق ابواب المستشفى وتتبع المعتدي من خلال كاميرات المراقبة حيث اثمرت الجهود بالقاء القبض عليه داخل المستشفى خلال نصف ساعة وتأمين الرعاية الصحية للطبيبة واجراء الفحوصات الكاملة وحالتها الصحية الآن مستقرة، كما تم في نفس اليوم استدعاء المشاور القانوني للمستشفى واقامة دعوة من قبل المستشفى على المعتدي وبمتابعة مباشرة من قبل السيد وزير الصحة والبيئة. 

واكدت الوزارة بحسب البيان “نحن في الوقت الذي نستنكر هذا الاعتداء حيث ان ملاكات وزارة الصحة يقومون بجهود كبيرة لخدمة المرضى ، نطالب الجهات الامنية والقضائية باتخاذ اشد العقوبات بحق المعتدين على الكوادر الطبية والصحية وكافة العاملين في مؤسساتنا الصحية وعدم  الانجرار وراء الادعاءات الكاذبة والمضللة التي تقلل من الجهود المبذولة لاحتواء الحادث

رغد دحام
 

يمكنكم متابعة آخر الاخبار على قناة التليكرام
@akhbar_iq