الفياض: كل مؤامرات عزل الحشد الشعبي أنتهت

{بغداد: أخبار العراق} قال رئيس هيأة الحشد الشعبي فالح الفياض، ان “كل مؤامرات عزل الحشد قد انتهت وتداعت”.

وذكر الفياض في كلمته بالمهرجان المركزي بمناسبة ذكرى شهادة قادة النصر في محافظة البصرة، ان “خروج القوات الأميركية يعطي العراق حقيقة استقلاله وردنا على اغتيال القائدين الشهيدين {أبو مهدي المهندس وقاسم سليماني} هو بإخراج القوات الأجنبية”.
وأضاف “بعد سنة على اغتيال الشهيدين القائدين تشهدون نهاية هذا المجرم وهو يحظى اليوم بخزي من أبناء قومه” في إشارة الى الرئيس الامريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب وحادثة اقتحام أنصاره للكونغرس. 
ولفت الى ان “الصراع في العراق هو على هويته ونحن سنبقى على هذه الهوية”.
وأكد الفياض ان “الرد الأكبر على الجريمة هو الحفاظ على قيم الشهداء وأهدافهم، وسنصوغ العراق على الشكل الذي أراده قادة النصر وليس كما أراد الآخرون”.
وأوضح، ان “محافظة البصرة هي عاصمة الحشد الشعبي لأن خيرة الشهداء والجرحى نوعا وعددا هم من المحافظة”، مبينا ان “البصرة أبت الا ان تختص بالقائد الشهيد أبو مهدي المهندس الذي كان ابنا بارا لهذه المدينة”.
وأضاف الفياض، أن “البصرة تشكل العمود الفقري للحشد الشعبي وان الحشد مدين لهذه المحافظة بكل أنواع الدين”، مشيرا إلى ان “محافظة البصرة بقيت وفية لقادة النصر منذ الساعات الأولى لاستشهادهم”.
عمار المسعودي
 

يمكنكم متابعة آخر الاخبار على قناة التليكرام
@akhbar_iq