التربية النيابية: التعليم عن بعد ثبت فشله ولابد من زيادة أيام الدوام

{بغداد: أخبار العراق} اكدت عضوة لجنة التربية النيابية هدى الجبوري، اليوم الثلاثاء، ان يوم واحد في الاسبوع لا يكفي لدوام الطلبة.

وقالت الجبوري في حديث لوكالة {أخبار العراق}: “حتى الان لم اقتنع بدوام اليوم الواحد في الاسبوع لانه لا يضيف للطالب شيء”.
واضافت أن “التعليم عن بعد، ثبت فشله خصوصا لطلبة المراحل الابتدائية”، مشيرة الى انه “من المستحيل ان يستفيد طلبة الابتدائية من التعليم عن بعد وحتى اليوم الواحد لان مكانهم الفعلي هو المدرسة”. 
وتابعت الجبوري: “قرارات مجلس الوزراء كلها مشكوك بها وغير صحيحة كقولهم بعدم الاحتفال براس السنة والتجمعات بينما نرى الاسواق والمولات تكتظ بالناس”. 
واشارت عضوة لجنة التربية الى ان “بعض مدراء مدارس قالوا ان لديهم الوقت الكافي للتدريس يومين او اكثر لكل مرحلة لطلاب الوزاري، وقدموا طلب الى التربية لكن الوزارة لم توافق على ذلك وتحملهم مسؤولية كبيرة ان اقدموا على هذا القرار”.
وقال الوكيل الاداري للوزارة الدكتور فلاح القيسي، في تصريح صحفي ان “الوزارة عقدت اجتماعات موسعة مع المختصين بالشأن التربوي من هيئة الرأي والمديرية العامة للامتحانات والتقويم والمديريات المعنية، لمناقشة زيادة أوقات الدوام إلى اكثر من يوم واحد، لتصبح يومين او ثلاثة لكل مرحلة اسبوعيا، مبيناً ان المقترح يشمل مرحلتي الابتدائية والثانوية”.
وأوضح القيسي ان “المقترح بني على اساس نجاح القرار الخاص بيوم واحد لكل مرحلة ونجاح تطبيق الاجراءات الوقائية الخاصة بجائحة كورونا منذ بدء الدوام للعام الدراسي الحالي، علاوة على نجاح تجربة المنصة الالكترونية، منوها بان المقترح يروم تطوير آلية الدوام في المدرسة مع الحفاظ على تطبيقها بشكل اكثر تشدداً”.
حسين حاتم  

يمكنكم متابعة آخر الاخبار على قناة التليكرام
@akhbar_iq