محلل سياسي: الناصرية تعيش أزمة حقيقية ووضعها لا يتحمل المزيد من الحوادث المؤلمة

{بغداد:أخبار العراق} قال المحلل السياسي، مناف الموسوي، ان مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار تعيش أزمة حقيقية ووضعها لا يتحمل المزيد من الحوادث المؤلمة.

واوضح الموسوي {للفرات نيوز} ان” التظاهرات المرخصة سالت فيها الدماء والمؤشر الخطير بين وجود خلل امني”، كاشفاً” المعلومات اكدت وقوف القوات الامنية على التل وسمحت بتصادم المتظاهرين، وانها كانت مهيئة مسبقاً لها”.
واضاف” يفترض ان تشكل لجنة حيادية للنظر بحداث الناصرية”، مستذكراً” ثورة تشرين اعطتنا نموذجاً جيداً لثورة الشباب واحدثت تغييرا مهما في المشهد السياسي”.
واكد الموسوي على” اهمية فرض القانون والتهدئة في المدينة فالوضع لا يتحمل المزيد من الحوادث المؤلمة”، مبينا ان” مصطفى الكاظمي وعبد الغني الاسدي وقاسم الاعرجي جائوا من ساحات التظاهر ونتيجة رغبة شعبية ومتظاهرين”.
ووصف اتهام فريق ازمة الطوارئ في عمله مقدماً “خلط للحقائق وغير واقعي ومغاير للحقيقة”، موضحاً” هناك تغييرات حدثت وتم نقل افواج امنية جديدة الى الناصرية لارجاع الامن والاستقرار، وننتظر قرارات اللجنة بواقعية وكشف الجناة الحقيقين”. 
وختم الموسوي” هناك ازمة حقيقية في الناصرية وغير منتهية بالنتيجة لاحاجة الى الخطابات المحرضة وعلى الحكومة اتخاذ اجراءات واهمها حماية المتظاهرين”.
ووقعت اشتباكات بالعصي والحجارة قرب ساحة الحبوبي مركز محافظة ذي قار الجمعة، وأفاد مصدر طبي، بارتفاع حصيلة الاشتباكات الى خمسة شهداء و69 جريحا بعضهم بحالة خطرة.
وعلى ضوء الاحداث الاخيرة في الناصرية قرر القائد العام للقوات المسلحة، رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، عزل قائد شرطة ذي قار العميد حازم محمد الوائلي من منصبه وتكليف قائد شرطة محافظة ذي قار، اللواء عودة سالم الجابري بالمنصب.
كما قرر الكاظمي، تشكيل لجنة حكومية خاصة بأعمال العنف التي شهدتها ذي قار الجمعة بعنوان (فريق أزمة الطوارئ) برئاسة مستشار الامن القومي قاسم الاعرجي ومنحها صلاحيات إدارية ومالية وأمنية لحماية المتظاهرين السلميين، ومؤسسات الدولة، والممتلكات الخاصة.
وفاء الفتلاوي
 

يمكنكم متابعة آخر الاخبار على قناة التليكرام
@akhbar_iq